استشعاراً لأهمية الجامعات السعودية حيث أنهم الشركاء الإستراتيجيين للصندوق، فقد واصل صندوق التعليم العالي الجامعي باكورة زياراته الدورية قاصداً جامعة الملك فيصل في مدينة الهفوف، وكان الوفد بقيادة الأمين العام للصندوق د. عبدالله بن محمد الدخيل وبمشاركة كلاً من مساعد الأمين العام للاستثمار د. صالح الحربي، ومدير إدارة شؤون الجامعات د. سامر العقيل والمشرف على مكتب الأمين العام الأستاذ خالد الحامد، وكان في استقبال الوفد معالي مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي وبحضور سعادة وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع د. عبدالرحمن العنقري و سعادة المشرف على إدارة تطوير الشراكة المجتمعية د. مهنا الدلامي، وسعادة عميد شؤون الطلاب د. خليل الحويجي، وسعادة مدير إدارة الشؤون المالية والإدارية أ. فؤاد الداعج، وفي بداية اللقاء رحب معالي مدير الجامعة بالأمين العام للصندوق والوفد المرافق له، ومن ثم قدم الدكتور الدخيل شرحاً تعريفياً عن الصندوق ورؤيته الاستراتيجية في دعم الاستدامة المالية للجامعات ، وكذلك دوره الحيوي في تمويل المشاريع الجامعية، واستعرض مع معالي مدير الجامعة أوجه التعاون المشترك بين الجامعة والصندوق وأهم الأهداف الاستراتيجية التي يسعى من خلالها الصندوق إلى دعم منظومة التعليم العالي الجامعي بالمملكة.